يوفنتوس يسقط لاتسيو في ميدانه

يوفنتوس يسقط لاتسيو في ميدانه

حقق يوفنتوس فوزًا صعبًا على مضيفه لاتسيو (2-1)، ايوم الأحد، على ملعب الأوليمبيكو، ضمن الجولة الـ21 من الدوري الإيطالي.

وسجل إيمري تشان، لاعب يوفنتوس، هدف لاتسيو الوحيد بالخطأ في مرماه، بالدقيقة 59، بينما أحرز جواو كانسيلو، وكريستيانو رونالدو (ركلة جزاء)، هدفي البيانكونيري في الدقيقتين، 74 و88.

وبذلك، ابتعد يوفنتوس بصدارة الكالتشيو، برصيد 59 نقطة، بينما تجمد لاتسيو عند 32 نقطة، بالمركز الثامن.



ومن أمام منطقة الجزاء بالدقيقة 18، حاول خواكين كوريا، لاعب لاتسيو، التسديد، لكن كرته ذهبت ضعيفة إلى الحارس تشيزني.

وكاد إيمري تشان أن يكلف فريقه التأخر في النتيجة، بعدما مرر الكرة أمام منطقة جزائه بشكل خاطئ، ليحصل لويس ألبيرتو عليها ويسدد قذيفة، أبعدها حارس اليوفي ببراعة، بالدقيقة 27.

وواصل تشيزني تألقه بالدقيقة 37، بعد تمريرة وصلت إلى ماركو بارولو، على حدود المنطقة، وسددها اللاعب وسط غياب دفاعي، لكن حارس الضيوف أبعدها ببراعة.



واستمرت هجمات لاتسيو، وكاد شيرو إيموبيلي أن يسجل أول أهداف المباراة، بالدقيقة 42، بكرة لعبها من فوق تشيزني، إلا أن روجاني تألق وأبعدها، من على خط المرمى.

وفشل يوفنتوس في تسديد أي كرة، على مرمى لاتسيو، خلال الشوط الأول.

واقترب لويس ألبيرتو من التسجيل لأصحاب الأرض، في الدقيقة 48، بعد تصويبة من خارج المنطقة بالقدم اليسرى، مرت بجوار القائم الأيمن لتشيزني.

وتمكن لاتسيو أخيرًا من اقتناص الهدف الأول، في الدقيقة 59، بعد ركلة ركنية نفذها ألبيرتو، وسجلها إيمري تشان في مرماه، بضربة رأسية.



وبطريقة غريبة، أهدر إيموبيلي انفرادًا صريحًا بمرمى تشيزني، بعد تمريرة سحرية من كوريا.

وكاد ألبيرتو أن يضيف الهدف الثاني، بالدقيقة 66، عبر تسديدة صاروخية اصطدمت بمدافع يوفنتوس، ومرت بجوار القائم مباشرة.

وتعادل البديل جواو كانسيلو ليوفنتوس، في الدقيقة 74، بعد توغل بيرنارديسكي من جهة اليسار، وتمرير الكرة إلى ديبالا، الذي أطلق تصويبة أبعدها الحارس، ومن ثم تابعها كانسيلو في المرمى.

وحصل كانسيلو على ركلة جزاء، بالدقيقة 87، حولها مواطنه كريستيانو رونالدو، إلى هدف ثان للضيوف.

وكاد كانسيلو أن يضيف الهدف الثالث، بعدما انفرد من ناحية اليمين، لكنه فشل في السيطرة على الكرة، لتنتهي المباراة بفوز فريقه (2-1).


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك


-->