وفاة 222 شخصاً وإصابة نحو 20 ألف آخرين بوباء الكوليرا في 17 محافظة يمنية

الكوليرا

قالت آخر إحصائية لمنظمة الصحة العالمية، اليوم الخميس، إن 222 شخصاً توفوا بسبب وباء الكوليرا في 17 محافظة يمنية، منذ اكتشاف أول حالة في الـ27 من إبريل الماضي.

 

وذكرت المنظمة في تغريدة على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنه «حتى الآن، سُجلت حوالي 20,000 حالة اشتباه بالكوليرا و222 حالة وفاة مرتبطة في 17 محافظة».

 

وأضافت إن أكثر من 6,200 حالة سُجلت فقط بالعاصمة صنعاء.

 

وفي السياق، أعلنت مصادر طبية عن اكتشاف حالتي إصابة بوباء الكوليرا في محافظة صعدة، معقل جماعة الحوثيين (أقصى شمال اليمن)، لتنضم إلى المحافظات المتفشي فيها الوباء.

 

ورغم الأرقام المعلنة عن أعداد الوفيات والمصابين بالوباء من المنظمات الدولية، والتي تفصح عن زيادة مرعبة، إلا أن الأرقام الحقيقة قد تكون أعلى من ذلك، فالعشرات من المرضى والوفيات - خصوصاً في القرى والبلدات البعيدة - لم تُدرج أسماءهم في قوائم الضحايا.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق

استفتاء