الحوثيون يعيدون تموضعهم في ساحة التغيير بصنعاء وينصبون خياماً بمحاذاة سور الجامعة

الحوثيون يعيدون تموضعهم في ساحة التغيير بصنعاء وينصبون خياماً بمحاذاة سور الجامعة

بدأ أنصار جماعة الحوثيين المعتصمين في ساحة التغيير بصنعاء إعادة تموضعهم اليوم الجمعة، ونصبوا عشرات الخيام في الجهة الشمالية للساحة بعد اسبوعين من إعلان اللجنة التنظيمية إخلاء المخيمات من الاعتصامات.

 

ونصب العشرات من أتباع الحوثي خيامهم في الجهة الشمالية لساحة التغيير القريبة مما كان يعرف بمعسكر الفرقة الأولى مدرع والذي تحول إلى حديقة عامة يُنتظر إخلاؤها من العسكر خلال الأسابيع المقبلة.

 

وقال الحوثيون على صفحتهم بالفيسبوك إنهم قاموا بالعمل على "نصب الخيام وإعادة التمركز على سور جامعة صنعاء وذلك تقديراً وإكراماً لأبناء الأحياء المجاورة التي قاموا باحتضان الثورة لأكثر من عامين".

 

وبحسب شهود عيان، رفع الحوثيين بعض خيامهم في الجهة الجنوبية للساحة وانتقلوا إلى جوار المنصة، بعد احتكاكات مع المواطنين الذين طلبوا منهم الرحيل من أمام محلاتهم.

 

ورفض الحوثيين قرار اللجنة التنظيمية للثورة بإخلاء الساحات، واتهموا الأحزاب السياسية بخيانة الثورة والعمالة لقوى خارجية.

 

ويشارك الحوثيين في مؤتمر الحوار الوطني الذي نصت عليه المبادرة الخليجية، لكنهم يخرجون كل يوم جمعة بمسيرات تردد شعارات "الشعب يريد اسقاط النظام" وأخرى تطالب بإسقاط حكومة الوفاق الوطني، ويقولون أنهم يرفضون المبادرة الخليجية.

 

وقال بعض المستقلين المتبقين في ساحة التغيير إنهم تبادلوا الاشتباكات بالأيدي مع أنصار الحوثي بعد صلاة الجمعة عقب ترديدهم شعارات " لا سعودي لا إيران.. لا وصاية على الأوطان".

 



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك