جوارديولا يأمل في عودة لاعبيه سالمين من فترة التوقف الدولية

جوارديولا يأمل في عودة لاعبيه سالمين من فترة التوقف الدولية

يأمل بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي في عودة لاعبيه سالمين من فترة التوقف الدولية هذا الشهر لمواصلة المنافسة على ثلاث جبهات أخرى وخوض مباريات حاسمة في مشوار الدفاع عن لقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم.

وسيخوض سيتي ثماني مباريات في غضون 29 يوما بعد فترة التوقف الدولية حيث ينافس النادي على ثلاث جبهات هي الدوري الممتاز وكأس الاتحاد الانجليزي ودوري أبطال أوروبا بعد فوزه بكأس الرابطة هذا الشهر.

ويحتل سيتي حاليا المركز الثاني في الدوري وله مباراة مؤجلة ويتأخر بنقطتين عن ليفربول المتصدر بينما بلغ فريق المدرب جوارديولا الدور قبل النهائي في كأس الاتحاد الانجليزي ودور الثمانية في دوري الأبطال.

وأبلغ جوارديولا موقع سيتي على الانترنت ”أتمنى عودتهم سالمين. سيلعبون مع منتخباتهم ... أدعوهم للاستمتاع بأداء الواجب الوطني لكني أتمنى عودتهم في أفضل حالة مثلما هم عليها الآن“.

وتابع ”أرغب في عودتهم في كامل لياقتهم... بالنظر إلى المباريات التي سنخوضها في ابريل فاننا نحتاج إلى جهود الجميع. ستكون فترة مجنونة“.

وأكد جوارديولا أن اللاعبين الذين لن ينضموا إلى منتخبات بلادهم سيحصلون على راحة لمدة أسبوع قبل العودة إلى التدريبات لكنه يعول على عودة اللاعبين المصابين لمساعدة الفريق بصورة أو بأخرى.

وأضاف جوارديولا ”الكل سيلعب .. كيفن دي بروين وفرناندينيو وجون ستونز وبنجامين ميندي.. كلهم سيعودون قريبا ونحتاج إلى جهودهم. حتى لو لعب بعضهم عشر أو 15 دقيقة“.

وتابع ”نحتاج إلى الجميع لاننا وصلنا الى مرحلة ننافس فيها على ثلاثة ألقاب أخرى. نحتاج إلى الجميع وليس فقط 11 لاعبا“.

وستكون مباراة سيتي المقبلة أمام مضيفه فولهام المتعثر في 30 مارس اذار.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك