أم تتوسل إلى لص أن يعيد خصلة شعر ابنتها المتوفاة

أم تتوسل إلى لص أن يعيد خصلة شعر ابنتها المتوفاة

رجت أم بريطانية لصا أن يعيد خصلة شعر تقول إنها كل ما تبقى لها من ابنتها التي توفيت في الثانية من عمرها.

وتوفيت إيلي لويز، أبنة كرستي بولدوين، فجأة منذ ستة أعوام بعد إصابتها بالالتهاب الرئوي. واحتفظت الأم بخصلة شعر ابنتها في حقيبتها، التي سُرقت من سيارتها في محطة للتزود بالوقود على الطريق السريع بمدينة مانشستر الانجليزية.

وقالت الشرطية شيري كاسل إن السرقة أصابت الأسرة بحزن بالغ.

وسُرقت بالدوين، وهي من نيوكاسل، نحو الساعة العاشرة والنصف مساء الأربعاء في محطة للتزود بالوقود في روتشديل، وتصف السارق بأنه رجل "رث المظهر". ووُصف اللص بأنه أبيض وأشعث الشعر.

وقالت بالدوين إن "اللص فتح باب السيارة الأمامي قبل أن تتمكن من إحكام إغلاقه وخطف الحقيبة وفر".

واحتوت الحقيبة الأنيقة على جهاز كومبيوتر لوحي ومبلغ كبير من اليورو وحافظة صغيرة تضم خصلة من شعر إيلي لويز الأشقر.

وقالت بالدوين إن خصلة الشعر "كل ما تبقى لديها" من ابنتها.

وأضافت "أرجوكم إذا عثر أحدكم على خصلة الشعر في هذه الصورة، أن تعيدوها إلى أقرب مركز للشرطة ولكم الشكر".

وقالت كاسل "السرقة في أي حال من الأحوال أمر يصيب بالتوتر والحزن، ولكنها كانت أمرا عصيبا لكرستي وأسرتها وأصابتهم بحزن بالغ".

وأضافت "خصلة الشعر تعز كثيرا على الأسرة ولا يمكن استبدالها وهي ترغب بشدة في استعادتها".

كما قالت الأم إن اللص فر مسرعا واستقل سيارة تقودها امرأة بيضاء، في الأربعينيات أو الخمسينيات من عمرها، ذات شعر داكن معقوص، وبدت "مجهدة شعثة المظهر".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك