طائرة بدون طيار تقصف معسكراً للمقاومة السلفية في البيضاء وتقتل سبعة من المجندين

طائرة بدون طيار تقصف معسكراً للمقاومة السلفية في البيضاء وتقتل سبعة من المجندين

شنت طائرة من دون طيار، اليوم الإثنين، عدة غارات على معسكر تابع للحكومة الشرعية في البيضاء، ما أدى إلى مقتل سبعة من منتسبيه.

وقال مصدر محلي ل "المصدر أونلاين" إن غارة شنتها طائرة من دون طيار الساعة الثانية من فجر اليوم الإثنين على معسكر الحازمية السلفي التابع للحكومة الشرعية في مديرية الصومعة، واستهدفت الغارة نقطة جوار المعسكر قتل فيها سبعة من المقاتلين.

وحسب المصدر، فإن الطيران عاود قصف المعسكر ذاته ظهر اليوم الإثنين بثلاثة صواريخ، لكن لم يسقط في القصف الأخير أي ضحايا، لأن القائمين على المعسكر أفرغوه من المقاتلين بسرعة بعد الإستهداف الأول.

ولم يحدد المصدر ما إذا كانت الطائرات التي قصفت أمريكية، إلا أنه أشار إلى أن المعسكر شارك الأسبوع الماضي في منع تشكيل قوات موالية للإمارات تحت مسمى "النخبة البيضانية" سعت الإمارات إلى إنشائها في المنطقة بقيادة عناصر من أنصار الرئيس السابق صالح وشاركوا في وقت سابق في المعارك إلى جانب الحوثيين.

معسكر الحازمية تشكل من مقاتلين قبليين وآخرين من أتباع التيار السلفي الموالي للسعودية، ويشارك بفاعلية في مواجهة الحوثيين، وتصدى قبل يومين لهجوم حوثي عنيف على المنطقة.

وأكد المصدر ل "المصدر أونلاين" أن المجندين في معسكر الحازمية تم استيعابهم ضمن قوام الجيش التابع للحكومة الشرعية، ويتبعون محور البيضاء العسكري، ويرتبطون برئاسة هيئة الأركان. كما يتلقى المعسكر دعماً من قيادة قوات التحالف في مارب، وكان قائده ومؤسسه صالح المشدلي قد استشهد بانفجار لغم حوثي أثناء عودته الى قريته قبل حوالي عامين.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك