زخة جديدة من شهب "التوأميات" تشهدها المنطقة العربية الليلة

زخة جديدة من شهب "التوأميات" تشهدها المنطقة العربية الليلة

أعلن مركز الفلك الدولي، أن سماء المنطقة العربية ستشهد زخات من شهب "التوأميات" التي تحصل مرة واحدة في العام على مدى ليلتين، الأولى كانت ليلة الخميس إلى الجمعة وتتجدد ليلة السبت إلى الأحد.

وقال محمد عودة، مدير مركز الفلك الدولي في بيان وصل لـCNN نسخة منه إن "زخة شهب التوأميات والتي تعتبر من أفضل زخات الشهب، وهي تحدث كل عام يوم 14 ديسمبر، فإضافة إلى أنها صاحبة عدد الشهب الأكبر من بين باقي زخات الشهب، فإن نوعية الشهب أيضا هي الأفضل، فشهب زخة التوأميات بطيئة مما يجعلها تظهر لفترة أطول من الزمن، حيث تبلغ سرعة شهب التوأميات 35 كيلومتر في الثانية!"

وأوضح عودة في بيانه: "سميت زخة شهب التوأميات بهذا الاسم لأن جميع شهبها تبدو منطلقة من نقطة وهمية موجودة في مجموعة التوأمين (أو برج الجوزاء كما يسميه المنجمون)، وسبب هذه الشهب هو كويكب اسمه ’فيثون‘ ويتصرف هذا الكويكب مثل المذنبات أحيانا فتنفلت منه حبيبات غبارية تبقى سابحة في مداره، والبعض يرى أن هذا الكويكب هو في الحقيقة نواة لمذنب قديم، وعندما تقترب الأرض من مدار الكويكب كل عام يوم 14 ديسمبر تنجذب هذه الحبيبات الغبارية نحو الأرض وتدخل الغلاف الجوي فتحترق وتؤين الغلاف الجوي مكونة الشهب التي نراها".

وأردف: "تظهر شهب التوأميات كل عام ما بين 04 و 17 ديسمبر، وتصل الذروة يوم 14 ديسمبر، وفي هذا العام ستحدث الذروة يوم السبت 14 ديسمبر ما بين الساعة 02 إلى الساعة 23 بتوقيت غرينتش، وهذا يجعل كلا الليليتين؛ ليلة الجمعة على السبت بالإضافة إلى ليلة السبت على الأحد مناسبتين لمشاهدة ذروة زخة الشهب هذه".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك