الإفراج عن وكيل العاصمة "عبدالكريم ثعيل" بعد اعتقال لأكثر من شهرين في السعودية إثر "وشاية"

الإفراج عن وكيل العاصمة "عبدالكريم ثعيل" بعد اعتقال لأكثر من شهرين في السعودية إثر "وشاية"

أطلقت السللطات السعودية اليوم الخميس سراح "عبدالكريم ثعيل" وكيل أمانة العاصمة في الحكومة الشرعية بعد اعتقاله لأكثر من شهرين.

وقال "بسام الأرحبي" شقيق "ثعيل" في حسابه على فيس بوك، "أخي حرا طليقا، (...) نزف لكم بشرى إطلاق سراح شقيقي المناضل البطل عبدالكريم ثعيل وكيل أمانة العاصمة إثر تعرضه لتوقيف استثنائي ناتج عن وشاية محلية مغرضة".

وأضاف "لا عزاء في أولئك الذين باعوا ضمائرهم قبل أن يبيعوا أوطانهم ومواطنيهم لكسب مال أو جاه مقابل فعلتهم النكراء وكل من تواطأ معهم"، دون أن يذكر الأشخاص الذين لمح إلى مسؤوليتهم في التسبب باعتقال شقيقه.

ووجه شكره للرئاسة اليمنية ولكافة الشرفاء من الحكومة (...) وكافة المسؤولين والاعلاميين والسياسيين والحقوقيين والناشطين الذين تضامنو وكتبوا ونشروو وتواصلوا".

وتابع "انتهزها فرصة لتقديم شكرنا وعرفاننا جميعا للأمير فهد بن تركي قائد التحالف ولسعادة السفير السعودي في اليمن محمد سعيد آل جابر على تعاونهم وتواصلهم المستمر معي ومتابعتهم إغلاق ملف القضية".


وبحسب تقارير حقوقية وشهادات فقد اعتقلت السلطات السعودية "عبدالكريم ثعيل" في مطار جدة منتصف مارس الماضي بعد عودته من اليمن برفقة زوجته


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك